أخر تحديث : الإثنين 16 أكتوبر 2017 - 12:34 صباحًا

تعبئة واسعة في أوروبا من أجل إنجاح الذكرى الأولى لوفاة محسن فكري.

يقوم الحراكييون بالدياسبورا بتعبئة واسعة من أجل إنجاح الذكرى الأولى لاستشهاد محسن فكري، بعد طحنه في حاوية للأزبال بطريقة تراجيدية، أنشئت بعدها حركة احتجاجية اجتماعية قادها ناصر الزفزافي الذي يقبع اليوم بسجن عكاشة مواجها تهما ثقيلة بمعية المئات من النشطاء الأخرين.

و ستشهد مدن كبيرة في أوروبا، من قبيل برشلونة، باريس، مونبيليه، بروكسيل، روطردام… مسيرات احتجاجية من أجل المطالبة بإطلاق سراح معتقلي الحراك الإجتماعي، و التأكيد على ضرورة تحقيق المطالب التي رفعها الحراك. بالإضافة إلى المسيرات، سيطلق النشطاء ابتداءا من السابع و العشرين من أكتوبر من الشهر الجاري للقاءات، وقفات، و أنشطة مختلفة و متنوعة تخليدا للذكرى الأليمة.

أوسمة :